25 ذو الحجة 1442 هـ   4 آب 2021 مـ 7:28 مساءً كربلاء
سجل الايام
القائمة الرئيسية

2021-07-10   826
عنوان الكتاب:

إن كنت عاقلا، فكيف تكون ملحدا؟!

الكاتب:

الدكتور ايمن عبد الخالق المصري

نبذة عن الكتاب :

خطوة اخرى لتجريد العقل، خطوة أخرى يخطوها المصري لتنقية عقولنا من الشوائب والعوالق، فالعقل أكثر من غير قابل للإتساخ! بل واكثر من غيره يقبل اللا عقلي واللامنطقي. 
رحلة في المنهج المعرفي، يستأنس بها القارئ مع سطور المصري هذا، يجوب به صاري العقل، من خلال مفاهيم الإنسان والعقل، الصحة العقلية، مناهج التفكير، الفكر الفلسفي، الرؤية الكونية.
يسبر الدكتور أيمن المصر أغوار لم تُسبر من قبل، وقد تكون قد سُبرت بما لا يكشف عنا، فيسبط لنا قانون العلية، ثم يصرع يفكك قانون  السنخية، ويعادل معادلات القوة والفعل، الممكن والواجب، ليثبت بما لا شك فيه وجود واجب الوجود من خلال برهان النظم مرة وبرهان الإمكان مرة ثانية.
يتحفنا المصري بحقيقة غائبة عنا، إلا وهي حقيقة الإنسان، خصوصا فيما يسمى بالنظام الأخلاقي العقلي، ليفكك أدلة الملدين ومنهجهم (المعرفي).
ثم يجرب حسنا من خلال صلاحية المنهج الحسي التجريبي، ليثبت لنا مدى قصوره وحدوده المعرفية.
يشاكس دافيد هيوم، ويجادل برتراند راسل، ويعارك نيتشيه، ليكثر اقلام الملحدين وهو ينجسون من خيوط العناكب بيوتا أسموها بالرؤى الكونية للملاحدة من امثال لورانس كراوس وستيفن هوكنج وريتشارد دوكينز، خصوصا فيما يعتقدوه في حياة ما بعد الحياة.
أما عن الأخلاق، فالمصري يقوض تلك الأسس التي بنيت عليها اخلاق الملحدين بدء من بنتام وانتهاء بنيتشيه. 
أنه لعمري سفر مفيد في زمن تشح فيه الحقية والإفادة. 
 أما كاتب سفرنا هذا، فهو الشيخ الدكتور أيمن المصري، وهو من مواليد 1955م، الأبن الأكبر للدكتور محمد عبد الخالق ـ أحد أكبر علماء الأزهر ـ ، وهو طبيب مصري حاصل على الدكتوراه من جامعة بون الألمانية، وتوجه بعد ذلك صوب دراسة العلوم المعارف الإسلامية حتى وصل فيها مبلغ البحث الخارج وهو ما يوازي الدكتوراه في الدراسة الأكاديمية، ليتوجه بعد ذلك صوب الفلسفة، وتحصل فيها على الدكتوراه من الجامعة الأمريكية في إنكلترا، ويدرس منذ سنوات الفلسفة المشائية فضلا عن دراسته لكتب ابن سينا. 
اهم كتبه هي الشرح المبسوط على كتاب الإشارات والتنبيهات لأبن سينا وكتاب نظرية المعرفة وكتاب اصول المعرفة والمنهج العقلي وكتب أخرى، فضلا عن إشرافه على كتاب مناهج الفكر للشيخ فلاح العابدي والسيد سعد البخاتي، الطب الفكري معايير وضوابط، إن كنت عاقلا فكيف تكون ملحدا ؟!، معالم النظام السياسي ، الفلسفي ، الإسلامي ، العلماني.
ويعمل حاليا عضو المجلس العلمي في مؤسسة الدليل للدراسات والبحوث العقدية.

تحميل الكتاب :

إن كنت عاقلا فكيف تكون ملحدا ؟! - الشيخ أيمن المصري

جميع الحقوق محفوظة لموقع (الإسلام ...لماذا؟) - 2018 م